Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

آخر الأخبار

latest

دبي تطلق برنامجاً استراتيجياً لتحويل الإمارة إلى مركز عالمي للإبداع

 أطلقت دبي برنامجا استراتيجيا طموحا لتحويل الإمارة إلى مركز عالمي للإبداع من خلال مضاعفة عدد الشركات المتخصصة في المحتوى والتصميم والثقافة ب...

 أطلقت دبي برنامجا استراتيجيا طموحا لتحويل الإمارة إلى مركز عالمي للإبداع من خلال مضاعفة عدد الشركات المتخصصة في المحتوى والتصميم والثقافة بحلول عام 2025.

دبي تطلق برنامجاً استراتيجياً لتحويل الإمارة إلى مركز عالمي للإبداع

وبهذا الصدد، قابلت يورونيوز في برنامجها "بزنس لاين" عددا من مختصين للتطرق للموضوع. الاقتصاد الإبداعي في دبي سيشكل 5% من الناتج المحلي مستقبلا، تهدف دبي إلى زيادة مساهمة الاقتصاد الإبداعي في الناتج المحلي الإجمالي للدولة من 2.6 في المائة إلى 5 في المائة، كما أنشئت مناطق إبداعية جديدة للمحتوى الثقافي والتصميم وفنون.

كما تسعى استراتيجية الاقتصاد الإبداعي إلى مضاعفة عدد الشركات الإبداعية والثقافية العاملة في القطاع من 8300 الآن إلى 15 ألف شكرة على مدى السنوات الأربع المقبلة، مع زيادة الوظائف الإبداعية من 70 ألف إلى 140 ألف وظيفة.

وقال رئيس خبرة العملاء عامر يحي في شركة "فيرتوزون" الواقع مقرها بدبي "إنه لأمر مشجع للغاية أن نرى دبي تدعم هذا النوع من المبادرات لجلب الشركات الأجنبية، بالإضافة إلى دعم المواهب المحلية في القطاع الإبداعي".

ويضيف "لم نواجه أي عقبات أثناء العمل، من السهل جدًا التنقل والحصول على فريق، وتوظيف الأشخاص، والاستثمار من حيث الإيجار وتوسيع نطاق عملك.‏ من "فيرتوزون" إلى "أفا" وهي علامة أزياء بدأت كمشروع جانبي في عام 2013 وتوسعت بسرعة إلى خط أزياء مع متاجر مستقلة وهي الآن تباع في متاجر دولية.

ويقول الشريك المؤسس للشركة أحمد عمار "نقوم بكل شيء في دبي، لا أستعين بأي شيء من الخارج. قمت بنقل كل فريقي إلى دبي من جنسيات مختلفة، ومطرزات، وحرفيين ، وجميع الخياطين، وحتى فريق التصميم الذي يساعدنا. لدينا ورشتنا ومصنع الإنتاج في الإمارات. نفعل كل شيء هنا، حتى الأقمشة التي نشتريها هي مما هو متوفر في السوق هنا".

كما تسعى استراتيجية الاقتصاد الإبداعي إلى دعم العقول المبدعة في إنتاج مفاهيم جديدة ومثيرة. ويذكر الشريك المؤسس لعلامة "أفا" فينسينزو فيسغليا "إنه أمر مدهش بالنسبة لنا لأنني أعتقد أن صناعة الأزياء في دبي لا تزال جديدة. نشعر أن المجتمع والعملاء المحليين، يدعمون حقًا المصممين المحليين بدلاً من المصممين من الخارج. أقول دائمًا إذا كنت رائدًا ستنجح".

كما دأبت دبي على تعزيز اقتصادها الإبداعي بإنشاء مدن مثل مدينة الإعلام ومدينة الإنتاج ومنطقة دبي للتصميم. وأطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، منطقة القوز الإبداعية. وهو المكان الذي يمكن للفنانين والمصممين العيش والعمل والإبداع فيه وهو مخطط لاستراتيجية المضي قدماً.